Skip to content

الأربعون حديثاً

..

الأربعون حديثا في

فضل القرآن وآثاره وآداب تلاوته


1ــ ضرورة تعلمه
عن ابي عبد الله ((عليه السلام)) قال : ((ينبغي للمؤمن ان لا يموت حتى يتعلم القرآن أو ان يكون في تعليمه)).

وعن رسول الله ((صلى الله عليه وآله)) قال : ((لايعذب الله قلباً وعى القرآن)).

وعنه ((صلى الله عليه وآله)) قال : ((خياركم من تعلم القرآن وعلمه)).

وعنه ((صلى الله عليه وآله)) قال : ((حملة القرآن في الدنيا عرفاء أهل الجنة يوم القيامة)).

وعنه ((صلى الله عليه وآله)) قال : ((القرآن غني لاغنى دونه ولا فقر بعده)).

وعنه ((صلى الله عليه وآله)) قال : ((إذا قال المعلم للصبي : بسم الله الرحمن الرحيم فقال الصبي بسم الله الرحمن الرحيم كتب الله براءة للصبي وبراءة لأبويه وبراءة للمعلم)).

وعن أبي عبد الله ((عليه السلام)) قال : ((الحافظ للقرآن العامل به مع السفرة الكرام البررة)).


2 ــ تعلم القرآن اعظم نعمة
عن النبي ((صلى الله عليه وآله)) انه قال : ((من قرأ القرآن فظن أن أحدا أعطي افضل مما أعطي فقد حقر ما عظم الله, وعظم ما حقر الله)).


3 ـــ القرآن شافع مشفع وخصم مصدق
عن الرسول ((صلى الله عليه وآله)) انه قال في حديث : ((إذا التبست عليكم الفتن كقطع الليل المظلم فعليكم بالقرآن فانه شافع مشفع وماحل مصدق, ومن جعله امامه قاده إلى الجنة , ومن جعله خلفه ساقه إلى النار, وهو الدليل يدل على خير سبيل, وهو كتاب فيه تفصيل وبيان تحصيل ـــ إلى ان قال ـــ لاتحصى عجائبه ولا تبلى غرائبه ,مصابيح الهدى ومنار الحكمة)).


4 ــ صفة قارئي القرآن
عن أبي عبد الله ((عليه السلام)) انه قال : ((ينبغي لمن قرأ القرآن اذا مرّ بأية من القرآن فيها مسألة أو تخويف ان يسأل عند ذلك خير ما يرجو ويسأله العافية من النار ومن العذاب)).

وعن رسول الله ((صلى الله عليه وآله)) : ((إني لاعجب كيف لا اشيب اذا قرأت القرآن)).
ومن خطبة أمير المؤمنين ((عليه السلام)) في وصف المتقين قال : ((اما الليل فصافون اقدامهم تالين لاجزاء الكتاب يرتلونه ترتيلا, يحزنون به انفسهم ويستثيرون به تهيج احزانهم, بكاء على ذنوبهم, ووجع كلوم جراحهم, واذا مروا بآية فيها تخويف اصغوا اليها مسامع قلوبهم وأبصارهم فاقشعرت منها جلودهم ووجلت قلوبهم فظنوا ان صهيل جهنم وزفيرها وشهيقها في اصول آذانهم, واذا مروا بآية فيها تشويق ركنوا اليها طمعاً وتطلعت انفسهم اليها شوقاً, وطنوا انها نصب اعينهم)).


5 ــ وجوب اكرام حملة القرآن وحرمة الاستخفاف بهم
عن رسول الله ((صلى الله عليه وآله)) قال : ((ان اهل القرآن في اعلى درجة من الآدميين ما خلا النبيين والمرسلين فلا تستضعفوا اهل القرآن حقوقهم, فان لهم من الله العزيز الجبار لمكاناً)).


6 ــ ثواب من يصعب عليه تعلم القرآن وحفظه
عن الصادق ((عليه السلام)) قال : ((من شُدّد عليه القرآن كان له اجران ومن يسر عليه كان مع الاولين)).

وعنه ((عليه السلام)) قال : ((ان الذي يعلج القرآن ويحفظه بمشقة منه وقلة حفظ له اجران)).


7 ــ وجوب قراءة البسملة قبل سورة
عن الصادق ((عليه السلام)) : ((إذا امّ الرجل القوم جاء شيطان إلى الشيطان الذي هو قرين الإمام فيقول : هل ذكر الله يعني هل قرأ بسم الله الرحمن الرحيم فان قال نعم هرب وان قال لا ركب عنق الإمام ودلى رجليه في صدره فلم يزل الشيطان امام القوم حتى يفرغوا من صلاتهم)).


8 ــ استحباب قراءة القرآن عند زيارة القبور
في (من لا يحضره الفقيه) عن الامام الرضا ((عليه السلام)) : ((ما عبد عبد مؤمن زار قبر مؤمن فقرأة عنده انا انزلناه في ليلة القدر سبع مرا ت الا غفر الله له ولصاحب القبر)).

وفي رواية اخرى : ((امن من الفزع الاكبر)) وفي معناه رويات عديدة.

وفي اخرى استحباب اضافة سورة الفاتحة والمعوذتين والتوحيد وآية الكرسي كل منها ثلاث مرات, وورد في ثوابها : ((ان الله يبعث اليه ملكا يعبد الله عند قبره ويكتب له وللميت ثواب ما يعمل ذلك الملك فاذا بعثه الله من قبره لم يمر على هول الا صرفه الله عنه بذلك الملك الموكل حتى يدخله الله به الجنة)).


9 ــ فضل تعلم القرآن في الشباب وآثاره
عن الصادق ((عليه السلام)) قال : ((من قرأ القرآن وهو شاب مؤمن اختلط القرآن بلحمه ودمه, وجعله الله من السفرة الكرام البررة, وكان القرآن عنه حجيزا يوم القيامة, يقول : يارب ان كل عامل قد اصاب اجر عمله غير عاملي, فبلغ به اكرم عطائك, قال : فيكسوه الله العزيز الجبار حلتين من حلل الجنة ويوضع على رأسه تاج الكرامة, ثم يقال له : هل ارضيناك فيه؟ فيقول القرآن : يارب قد كنت ارغب له فيما هو افضل من هذا, قال: فيعطى الأمن بيمينه والخلد بيساره ثم يدخل الجنة فيقال له اقرأ آية فاصعد درجة, ثم يقال له : هل بلغنا به وارضيناك؟ فيقول : نعم)).


10 ــ ضرورة تعليم الاولاد القرآن
عن الرسول الله ((صلى الله عليه وآله)) في حديث إلى ان قال : ((ويكسي ابواه ـــ أي حامل القرآن ـــ حلتين ان كانا مؤمنين ثم يقال لهما هذا لما علمتماه القرآن)). وفي حديث عن أمير المؤمنين ((عليه السلام)) قال : ((ان الله ليهم بعذاب اهل الارض جمعيا حتى لايحاشي منهم احد اذا عملوا بالمعاصي واجترحوا السيئات, فاذا نظر إلى الشيب ناقلي اقدامهم إلى الصلوات والولدان يتعلمون القرآن رحمهم فاخر ذلك عنهم)).


11 ــ اقسام قراء القرآن وصفة القاريء الحق
عن ابي جعفر ((عليه السلام)) قال : ((قراء القرآن ثلاثة : رجل قرأ القرآن فاتخذه بضاعة واستدر به الملوك واستطال به على الناس, ورجل قرأ القرآن فحفظ حروفه وضيع حدوده([308]) وأقامه إقامة القدح, فلا كثر الله هؤلاء من حملة القرآن ورجل قرأ القرآن فوضع دواء القرآن على داء قلبه فاسهر به ليله واظمأ به نهاره وقام به في مساجده وتجافى به عنه فراشه, فباولئك يدفع الله البلاء وباولئك يديل الله من الاعداء وباولئك ينزل الله الغيث من السماء, فوالله لهؤلاء في قراء القرآن اعز من الكبريت الاحمر)).

وعن رسول الله ((صلى الله عليه وآله)) قال : ((يا حامل القرآن تواضع به يرفعك الله, ولا تعززبه فيذلك الله, ياحامل القرآن تزين به لله يزينك الله به, ولا تزين به للناس فيشينك الله به)).


12 ــ فهم القرآن مرتبة قريبة من النبوة
عن رسول الله ((صلى الله عليه وآله)) من حديث قال : ((من ختم القرآن فانما ادرجت النبوة بين جنبيه ولكنه لايوحى اليه)).


13 ــ الطريق الاكمل لقراءة القرآن ان تبدأ من اوله إلى آخره وليس بان تقرأ سورا متفرقة

عن الزهري قال : ((قلت لعلي بن الحسين ((عليهم السلام)) : أي الاعمال افضل قال : (الحال المرتحل) قلت وما الحال المرتحل, قال ((عليه السلام)) : فتح القرآن وختمه,كلما جاء باوله ارتحل في آخره)) وفي النهاية سئل : أي الاعمال افضل فقال : الحال المرتحل, فقيل : وما ذلك, قال : الخاتم المفتح هو الذي يختم القرآن بتلاوته ثم يفتتح التلاوة من اوله شبهه بالمسافر يبلغ بالمنزل فيحل فيه ثم يفتتح السير أي يبدأه وكذلك قراءة اهل مكة اذا ختموا القرآن بالتلاوة ابتدأوا وقرأوا الفاتحة وخمس آيات من أول سورة البقرة إلى قوله :} هُمُ الْمُفْلِحُونَ{ ويقفون ويسمون فاعل ذلك الحال المرتحل أي انه ختم القرآن وابتدأ باوله ولم يفصل بينهما بزمان.

وفي هذا المعنى حديث عن الامام الصادق ((عليه السلام)) : ((قيل يابن رسول الله أي الرجال خير قال ((عليه السلام)) : الحال المرتحل, قيل يابن رسول الله ((صلى الله عليه وآله)) : وما الحال المرتحل؟ قال ((عليه السلام)) : الفاتح الخاتم الذي يقرأ القرآن ويختمه فله عند الله دعوة مستجابة)).


14 ــ الوصية بكثرة قراءة القرآن
وفي وصية النبي ((صلى الله عليه وآله)) لعلي ((عليه السلام)) قال : ((وعليك بتلاوة القرآن على كل حال)).


15 ــ ثواب قراءة القرآن
عن الصادق ((عليه السلام)) في حديث قال : ((عليكم بتلاوة القرآن فان درجات الجنة على عدد آيات القرآن, فاذا كان يوم القيامة يقال لقاريء القرآن : أقرأ وأرق فكلما قرأ آية يرقي درجة)).

وعن ابي جعفر ((عليه السلام)) قال : قال رسول الله ((صلى الله عليه وآله)) : ((من قرأ عشر آيات في ليلة لم يكتب من الغافلين, ومن قرأ خمسين آية كتب من الذاكرين, ومن قرأ مئة آية كتب من القانتين, ومن قرأ مئتي آية من الخاشعين, ومن قرأ ثلثمائة آية كتب من الفائزين, ومن قرأ خمسمائة آية كتب من المجتهدين, ومن قرأ الف آية كتب له قنطار والقنطار خمسة عشر الف (خمسون الف) مثقال من ذهب, المثقال اربعة وعشرون قيراطاً اصغرها مثل جبل احد واكبرها ما بين السماء والارض)).


16 ــ ضرورة المحافظة على ما تعلم من القرآن ولا يتركه بحيث يؤدي الى نسيانه
عن يعقوب الاحمر قال : ((قلت لابي عبد الله ((عليه السلام)) ان عليّ ديناً كثيراً وقد دخلني ما كاد القرآن يتفلت مني, فقال ابو عبد الله ((عليه السلام)) : القرآن القرآن ان الآية من القرآن والسورة لتجيء يوم القيامة حتى تصعد الف درجة ـــ يعني في الجنة ـــ فتقول : لو حفظتني لبلغت بك ههنا)).اقول : مرّ عليك ان الحفظ بمعنى مراعاة حدوده ومعانيه والالتزام بأوامره ونواهيه.


17 ــ استحباب التلاوة على وضوء
عن محمد بن الفضيل عن ابى الحسن ((عليه السلام)) قال : ((سألته أقرأ المصحف ثم يأخذني البول فأقوم فابول واستنجى وأغسل يدي واعود إلى المصحف فأقرأ فيه؟ قال : لا حتى تتوضأ للصلاة)).وعنهم ((عليه السلام)) : ((لقاريء القرآن بكل حرف يقرأ في الصلاة قائما مئة حسنة وقاعداً خمسون حسنة ومتطهراً في غير صلاة خمسة وعشرون حسنة وغير متطهر عشر حسنات, اما اني لا اقول : المر بل بالالف عشر وباللام عشر وبالميم عشر وبالراء عشر)).


18 ــ استحباب الاستعاذة عند القراءة
عن الحلبي عن ابي عبد الله ((عليه السلام)) قال : ((سألته عن التعوذ من الشيطان عند كل سورة يفتتحها, قال : نعم, فتعوذ بالله من الشيطان الرجيم)).
وعن امير المؤمنين ((عليه السلام)) : ((والاستعاذة هي ما قد امر الله به عباده عند قراءتهم القرآن بقوله : {فَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآنَ فَاسْتَعِذْ بِاللّهِ مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ} ومن تأدب بأدب الله اداه إلى الفلاح الدائم)).


19 ــ القرآن عهد الله فكم ينبغي للمسلم ان يقرأ منه يومياً
عن ابي عبد الله ((عليه السلام)) قال : ((القرآن عهد الله الي خلقه فقد ينبغي للمرء المسلم ان ينظر في عهده وان يقرأ منه في كل يوم خمسين آية)).

اقول : وبحساب بسيط تستنتج ان اقل ما ينبغي للمؤمن ان يختم القران في السنة ثلاث مرات لأن عدد ايات القران اكثر من ستة الاف فيختمه على هذا المعدل في (120) يوماً أي اربعة اشهر هذا بغض النظر عن مضاعفة الجهد في شهر رمضان .


20 ــ آيات القرآن خزائن فاستفد منها جميعاّ
عن علي بن الحسين ((عليه السلام)) قال : ((آيات القرآن خزائن فكلما فتحت خزانة ينبغي لك ان تنظر ما فيها)).


21 ــ استحباب قراءة القرآن في البيوت
عن ابي عبد الله ((عليه السلام)) قال : قال امير المؤمنين : ((البيت الذي يقرأ فيه القرآن ويذكر الله عز وجل فيه تكثر بركته وتحضره الملائكة وتهجره الشياطين, ويضيء لاهل السماء كما تضيء الكواكب لاهل الارض, وان البيت الذي لايقرأ فيه القرآن ولا يذكر الله عز وجل فيه تقل بركته وتهجره الملائكة وتحضره الشياطين)).


22 ــ الكسب وطلب الرزق لا يمنع من المواظبة على قراءة القرآن
عن ابي عبد الله ((عليه السلام)) قال : ((مايمنع التاجر منكم المشغول في سوقه اذا رجع إلى منزله ان لاينام حتى يقرأ سورة من القرآن فيكتب له مكان كل آية يقرأها عشر حسنات وتمحي عنه عشر سيئات)).


23 ــ استحباب القراءة في المصحف حتى لو كان حافظاً لما يقرأ
عن ابي عبد الله ((عليه السلام)) قال : ((من قرأ القرآن في المصحف متع ببصره وخفف عن والديه وان كانا كافرين)).

وعن النبي ((صلى الله عليه وآله)) قال : ((ليس شيء اشد على الشيطان من القراءة في المصحف نظرا)).

وفي حديث آخر : ((النظر إلى المصحف من غير قراءة عبادة)).

أقول : وهذه اقل وظيفة يقوم بها من لا يحسن القراءة وإلا فعليه الاستماع.

وعن اسحاق بن عمار عن ابي عبد الله ((عليه السلام)) قال : ((قلت له : جعلت فداك اني احفظ القرآن على ظهر قلبي فاقرأه على ظهر قلبي افضل أو انظر في المصحف,قال فقال لي : بل اقرأه وانظر في المصحف فهو افضل اما علمت ان النظر في المصحف عبادة)).


24 ــ استحباب اقتناء نسخة من المصحف في البيت
عن الصادق ((عليه السلام)) قال : ((انه ليعجبني ان يكون في البيت مصحف يطرد الله عز وجل به الشياطين)).


25 ــ استحباب ترتيله وكراهة العجلة فيه
عن عبد الله بن سليمان قال : سألت ابا عبدالله ((عليه السلام)) عن قول الله عز وجل : }وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلاً{ ([332]) قال : ((قال امير المؤمنين ((عليه السلام)) : بينه تبياناً ولا تهذه هذ الشعر ولا تنثره نثر الرمل ولكن اقرعوا به قلوبكم القاسية, ولا يكن هم أحدكم آخر السورة)).

وفي تفسير قوله تعالى : }الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَتْلُونَهُ حَقَّ تِلاَوَتِهِ{([334]) روي عن الصادق ((عليه السلام)) انه قال : ((حق تلاوته هو الوقوف عند ذكر الجنة والنار, يسأل في الاولى ويستعيذ من الاخرى)).

وفي حديث عن الامام الصادق ((عليه السلام)) : ((إن القرآن لايقرأ هذرمة ولكن يرتل ترتيلا واذا مررت بآية فيها ذكر الجنة فقف عندها وسل الله الجنة واذا مررت بآية فيها ذكر النار فقف عندها وتعوذ بالله من النار)).


26 ــ استحباب قراءته بالحزن كأنه يخاطب انسانا وحرمة ما يفعل الصوفية من الغشية والصعقة
عن الصادق ((عليه السلام)) قال : ((ان القرآن نزل بالحزن فاقرأه بالحزن)).

وعن حفص قال : (ما رأيت احداً اشد خوفاً على نفسه من موس بن جعفر ((عليه السلام)) ولا ارجى للناس منه وكانت قراءته حزنا فاذا قرأ كأنما يخاطب انساناً).

وعن جابر عن ابي جعفر ((عليه السلام)) قال : ((قلت ان قوماً اذا ذكروا شيئاً من القرآن أو حدثوا به صعق احدهم حتى يرى ان احدهم لو قطعت يداه أو رجلاه لم يشعر بذلك, فقال : سبحان الله ذلك من الشيطان, ما بهذا نعتوا انما هو اللين والرقة والدمعة والوجل)).


27 ــ استحباب رفع الصوت بالقرآن
عن معاوية بن عمار قال : ((قلت لابي عبد الله ((عليه السلام)) : الرجل لايرى انه صنع شيئا في الدعاء وفي القراءة حتى يرفع صوته, فقال : لابأس, ان علي بن الحسين ((عليه السلام)) كان احسن الناس صوتاً بالقرآن وكان يرفع صوته حتى يسمعه أهل الدار وان ابا جعفر ((عليه السلام)) كان احسن الناس صوتاً بالقرآن, وكان اذا قام من الليل وقرأ رفع صوته فيمر به مار الطريق من الساقين وغيرهم فيقومون فيستمعون إلى قرائته)).


28 ــ حرمة التغني بالقرآن
عن ابي عبد الله ((عليه السلام)) قال : ((قال رسول الله ((صلى الله عليه وآله)) : اقرأوا القرآن بالحان العرب واصواتها واياكم ولحون اهل الفسق واهل الكبائر فانه سيجيء من بعدي اقوام يرجعون القرآن ترجيع الغناء والنوح والرهبانية لا يجوز تراقيهم قلوبهم مقلوبة وقلوب من يعجبه شأنهم)).

29 ــ وجوب الانصات لقراءة القرآن اخلاقياً واستحبابه شرعياً الا في الصلاة
عن عبد الله بن ابي يعفور عن ابي عبد الله ((عليه السلام)) قال : ((قلت له الرجل يقرأ القرآن ايجب على من سمعه الانصات له والاستماع؟ قال : نعم اذا قرأ عندك القرآن وجب عليك الانصات والاستماع)).

وفي حديث زرارة عن ابي جعفر ((عليه السلام)) قال : ((واذا قرأ القرآن في الفريضة خلف الامام فاستمعوا له وانصتوا لعلكم ترحمون)).


30 ــ استحباب ختم القرآن في كل شهر مرة
عن محمد بن عبد الله قال : قلت لابي عبد الله ((عليه السلام)) : اقرأ القرآن في ليلة؟ فقال : ((لايعجبني ان تقرأه في اقل من شهر)).


31 ــ استحباب اهداء ثواب القراءة إلى المعصومين ((عليهم السلام)) لكي يضاعف الاجر
عن علي بن المغيرة عن ابي الحسن ((عليه السلام)) : ((قلت فاذا كان في يوم الفطر جعلتُ لرسول الله ((صلى الله عليه وآله)) ختمه([345]) ولعلي ((عليه السلام)) اخرى ولفاطمة ((عليها السلام)) اخرى ثم الأئمة ((عليهم السلام)) حتى انتهيت اليك فصيرت لك واحدة منذ صرت في الحال, فاي شيء لي بذلك؟ قال : لك بذلك ان تكون معهم يوم القيامة , قلت : الله اكبر فلي بذلك؟ قال : نعم ثلاث مرات)).


32 ــ استحباب البكاء أو التباكي عند سماع القرآن
عن الصادق ((عليه السلام)) قال: ((ان رسول الله اتى شبابا من الانصار فقال: اني اريد اقرأ عليكم فمن بكى فله الجنة فقرأ آخر سورة الزمر }وَسِيقَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِلَى جَهَنَّمَ زُمَراً{ إلى آخر السورة فبكى القوم جمعياً الا شاباً فقال : يارسول الله قد تباكيت فما قطرت عيني فقال : اني معيد عليكم فمن تباكى فله الجنة فاعاد عليهم فبكى القوم وتباكى الفتى فدخلوا الجنة جميعاً)).


33 ــ العلم كله في القرآن
روي عن علي ((عليه السلام)) انه قيل له : ((هل عندكم شيء من الوحي؟ قال : لا, والذي فلق الحبة وبرأ النسمة الا ان يعطي الله عبدا فهما في كتابه)).

وعن ابراهيم بن العباس قال : ((ما رأيت الرضا ((عليه السلام)) سئل عن شيء قط الا علمه ولا رأيت اعلم منه بما كان في الزمان الاول إلى وقته وعصره وكان المأمون يمتحنه بالسؤال عن كل شيء فيجيب فيه, وكان كلامه كله وجوابه وتمثله انتزاعات من القرآن)).

وفي نهج البلاغة : ((ذلك القرآن فاستنطقوه ولن ينطق ولكن اخبركم عنه : الا انه فيه علم ما يأتي والحديث عن الماضي ودواء دائكم ونظم بينكم)).


34 ــ القرآن شفاء من كل داء
عن ابي عبد الله ((عليه السلام)) قال : ((لو قرأت الحمد على ميت سبعين مرة ثم ردت فيه الروح ما كان ذلك عجبا)).


35 ــ القرآن فيه جلاء القلوب
عن رسول الله ((صلى الله عليه وآله)) قال : ((ان هذه القلوب لتصدأ كما يصدأ الحديد وان جلاءها قراءة القرآن)).


36 ــ الاكثار من قراءته في شهر رمضان
عن ابي جعفر ((عليه السلام)) قال : ((لكل شيء ربيع وربيع القرآن شهر رمضان)).

وعن علي بن حمزة قال : ((دخلت علي ابي عبد الله ((عليه السلام)) فقال له ابو بصير : جعلت فداك اقرأ القرآن في شهر رمضان في ليلة ؟ فقال : لا ,ففي ليلتين؟ فقال : لا, فقال : ففي ثلاث؟ فقال : ها واشار بيده ثم قال : يا ابا محمد ان لرمضان حقا وحرمة لايشبهه شيء من الشهور)).

وفي خطبة النبي ((صلى الله عليه وآله)) في آخر جمعة من شعبان قال : ((ومن تلا فيه ـــ أي شهر رمضان ـــ آية من القرآن كان له مثل أجر من ختم القرآن في غيره من الشهور)).


37 ــ تلاوة القرآن حق تلاوته
في تفسير قوله تعالى : }الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَتْلُونَهُ حَقَّ تِلاَوَتِهِ{ قال الامام الصادق ((عليه السلام)) : ((يرتلون آياته ويتفقهون به ويعملون باحكامه ويرجون وعده, ويخافون وعيده ويعتبرون بقصصه, ويأتمرون باوامره وينتهون بنواهيه, ما هو والله حفظ آياته ودرس حروفه وتلاوة سوره ودرس اعشاره واخماسه, حفظواحروفه واضاعوا حدوده وانما هو تدبر آياته والعمل باحكامه قال تعالى :} كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِّيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ{.


38 ــ القرآن لا يشبع منه العلماء
عن رسول الله ((صلى الله عليه وآله)) قال من حديث في وصف القرآن : ((هو حبل الله المتين وهو الذكر الحكيم وهو الصراط المستقيم وهو الذي لا تزيغ به الاهواء ولا يشبع منه العلماء ولا تلتبس منه الالسن ولا يخلق من الرد ولا تنقضي عجائبه من قال به صدق ومن حكم به عدل ومن عمل به اجر ومن دعى اليه هدي الى صراط مستقيم)).


39 ــ القرآن في نهج البلاغة
((وتعلموا القرآن فانه احسن الحديث وتفقهوا فيه فانه ربيع القلوب واستشفوا بنوره فانه شفاء الصدور واحسنوا تلاوته فانه انفع القصص وان العامل بغير علمه كالجاهل الحائر الذي لا يستفيق من جهله بل الحجه عليه اعظم والحسرة له الزم وهو عند الله الوم)).

..

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل خروج   / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

تابع

Get every new post delivered to your Inbox.

%d bloggers like this: